آخر المشاركات

معنى قوله تعالى (الزاني لا ينكح الإّ زانية أو مشركة ...) » الكاتب: الشيخ عباس محمد » آخر مشاركة: الشيخ عباس محمد __ رفض القوم لمصحف الامام علي (عليه السلام) » الكاتب: الشيخ عباس محمد » آخر مشاركة: الشيخ عباس محمد __ كيف تكون شهيداً » الكاتب: الشيخ عباس محمد » آخر مشاركة: الشيخ عباس محمد __ الشهادة » الكاتب: الشيخ عباس محمد » آخر مشاركة: الشيخ عباس محمد __ الوظائف الثقافية » الكاتب: الشيخ عباس محمد » آخر مشاركة: الشيخ عباس محمد __ المجاهد والمجتمع » الكاتب: الشيخ عباس محمد » آخر مشاركة: الشيخ عباس محمد __ رائحة التفاح عند الحسين عليه السلام عند السحر » الكاتب: علاء الربيعي » آخر مشاركة: علاء الربيعي __ كيف نشأ الامام الكاظم وماهي اوصافه » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ ولادة الامام الكاظم عليه السلام » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ ليلة الرغائب » الكاتب: هدى الاسلام » آخر مشاركة: هدى الاسلام __ السيد محمد سبع الدجيل من صريا إلى بلد حياة ملؤها الجهاد وخاتمتها الشهادة » الكاتب: ام البنين » آخر مشاركة: ام البنين __ كيف يتم تبيض الاسنان بالليزر : » الكاتب: bashar saleh » آخر مشاركة: bashar saleh __ فوائد زراعة الاسنان » الكاتب: bashar saleh » آخر مشاركة: bashar saleh __ ماهو لغز إبتسامة المشاهير المشرقة والتي تسمى ابتسامة هولويود » الكاتب: bashar saleh » آخر مشاركة: bashar saleh __ فرض الله الحجاب على المرأة المسلمة » الكاتب: هدى الاسلام » آخر مشاركة: هدى الاسلام __ بدعة الراب الحسيني » الكاتب: المحامي رامي الغالبي » آخر مشاركة: المحامي رامي الغالبي __ صلاة شهر جمادي الاخر » الكاتب: هدى الاسلام » آخر مشاركة: هدى الاسلام __ كلمة في الفلنتاين » الكاتب: هدى الاسلام » آخر مشاركة: هدى الاسلام __ شيء من سفر الزهراء (عليها السلام ) » الكاتب: الشيخ ابو اسد » آخر مشاركة: الشيخ ابو اسد __ 🌺🌺إعلموا إني فاطمة🌹🌹 » الكاتب: محمد الزيدي » آخر مشاركة: محمد الزيدي __ الموت الاختياري عند العرفاء » الكاتب: احمد العماري » آخر مشاركة: احمد العماري __ مراتب الفناء الذاتي عند العرفاء » الكاتب: احمد العماري » آخر مشاركة: احمد العماري __ ما تبقى من الطُّهر » الكاتب: الامين الحسيني » آخر مشاركة: الامين الحسيني __ يوم السقيفة » الكاتب: هدى الاسلام » آخر مشاركة: هدى الاسلام __ وجود الله تعالى » الكاتب: هدى الاسلام » آخر مشاركة: هدى الاسلام __
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: مفهوم البصيرة في القران الكريم

  1. #1
    مشرف قسم قصة قصيرة
    الصورة الرمزية فاطمة عبو
    الحالة : فاطمة عبو غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 109864
    تاريخ التسجيل : 13-02-2013
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 1,051
    التقييم : 15
    معدل تقييم المستوى : 8
    Array

    مفهوم البصيرة في القران الكريم


    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صلِ على محمد وال محمد

    مفهوم البصيرة في القران الكريم

    فلم يسيروا في الأرض فتكون لهم قلوبُ يعقلونَ بها أو ءاذان يسمعون بها فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور ) الحج 46
    المعنى اللغوي : البصيرة : عقيدة القلب , وهي الدلالة التي
    يستبصر بها الشي على ما هو به , وهي نور القلب كما أن البصر نور العين .
    البصير : العالم, وفي أسماء الله البصير : هو الذي يشاهد الأشياء كلها ظاهرها وخافيها بغير جارحة لة البصر ).
    البصائر : بينات ودلائل من ربكم تبصرون بها الهدى من الضلالة وتميزون بها بين الحق والباطل .
    المبصرة : المضيئة ,البينة , الواضحة .
    ذوبصيرة : أي ذوعلم وخبرة .
    بصرت بالشيء : أي علمته فأنا بصير ,وأبصرته برؤية العين .
    التبصر : التأمل والتعرف .
    المستبصر : المستبين للشيء .
    البصرة : الحجارة الرخوة .
    التفسير : حث سبحانه وتعالى على الإعتبار بحال من مضى من القرون المكذبة لرسلهم فقال :
    (( أفلم يسيروا في الأرض ))
    وهذا استفهام استنكاري ورد استنكاراً لمن يرى ما فعل بمن هم قبله ولايعتبر ولايتأثر , أي أولم يسير قومك يا محمد في الأرض اليمن والشام أثناء أسفارهم للتجارة أوغير ذلك
    (( فتكون لهم قلوبُ يعقلون بها ))
    أي يعلمون بها ما يرون من العبر ويعقلون بقلوبهم مانزل بمن كذب قبلهم (( أو ءاذان يسمعون بها ))
    يسمعون أخبار الأمم السابقة المكذبة في حال لم يشاهدوا ,
    فالعين إحدى الحواس الناقلة والإذن كذلك حاسة ناقلة فما سمعوه يستدعي الاعتبار
    ((فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور ))
    ورد عن الرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
    في معرض ذكر هذه الاية :
    (( ليس الأعمى من يعمى بصره , ولكن الأعمى من تعمى بصيرته )) .
    و(الهاء ) في قول ( أنها )يعود إلى الكلام السابق
    الذي ورد فيه الاستفهام الاستنكاري والجملة بعد الهاء تفسر السبب الذي جعل البعض ممن رأى أو سمع
    ما جرى على الأمم السابقة التي كذبت بآيات الله فعاقبهم وترك آثارهم واضحة ومدنهم شاخصة حيث أن سبب عدم
    الاعتبار ليس هو عمى العين ولكن السبب هوعمى بصيرة القلب وانطفاء نوره بسبب حب الدنيا وإلا فبعض من فقد بصره تجده عارفاً بالحق وحافظاً للقرآن وعابداً لله .
    وقوله (التي في الصدور )
    مع أن القلب موضعه في الصدر أي من الأمور الباطنية في الانسان ولكن جاء هذا الكلام من التوكيد الذي يورده العرب في كلامهم .
    فكما أن حواس الانسان الظاهرية تصبح معطلة وغير قادرة على أداء وظيفتها الإنسانية التكاملية في فهم الحياة وآثارها ونتائجها , فعندما يفقد الإنسان بصيرتة يصاب بالعمى الحقيقي ويصبح كالأنعام بل أشر وأدنى منها , قال تعالى في بيان ذلك :
    (أن شر الدوابِ عند الله الصم البكم الذينَ لايعقلونَ )
    الأنفال : 22
    وجعل سبحانه من تعطلت بصيرته فلا يدرك بها الحق ولايعتبر جعله ممن يستحق العذاب الأبدي بدخول جهنم وهذا ما ذكره تعالى :
    (ولقد ذرأناَ لجهنم كثيراً منَ الجنّ والإنس لهم قلوبُ لايفقهونَ بها ولهم أعيُنُ لايبصرونَ بها ولهم ءاذانٌ لايسمعون بها أولئك كالأنعام بل هم أضلُ أولئك هم الغافلونَ) الأعراف : 179
    بحث روائي
    البصيرة عين العقل
    فالبصيرة هي عين العقل وقد جاء عن الإمام الصادق عليه السلام بيان رائع وعميق يصف به العقل بقوله :
    (دعامة الانسان العقل , والعقل منه الفطنة والفهم والحفظ والعلم ,وبالعقل يكمل , وهو دليله ومبصره ومفتاح أمره , فإذا كان تأييد عقله من النور كان عالماً حافظاً ذاكراً فطناً فهماً , فعلم بذلك كيف ولم وحيث,
    وعرف من نصحه ومن غشه , فإذا عرف ذلك عرف مجراه وموصوله ومفصوله , وأخلص الوحدانية لله والإقرار بالطاعة . فإذا فعل ذلك كان مستدركاً لما فات, وارداً على ما هو ات , يعرف ما هو فيه , ولأي شيء هو هاهنا , ومن أين يأتيه, وإلى ماهو صائر , وذلك كله من تأييد العقل ).
    الفقه مفتاح البصيرة
    في وصية للامام الكاظم عليه السلام :
    (تفقهوا في الدين فإن الفقه مفتاح البصيرة , وتمام العبادة , والسبب إلى المنازل الرفيعة , والرتب الجليلة
    في الدين والدنيا , وفضل الفقيه على العابد كفضل الشمس على الكواكب , ومن لم يتفقه في دينه لم يرضى الله له عملا .
    الدعاء بدوام البصيرة :
    ورد في مناجات اميرالمؤمنين عليه السلام :
    (الهي هب لي كمال الانقطاع اليك , وأنر أبصار قلوبنا
    بضياء نظرها إليك , حتى تخرق أبصار القلوب حجب النور فتصل الى معدن العظمة ,وتصير ارواحنا معلقة
    بعز قدسك .
    اهمية البصيرة
    عن الامام علي :
    نظرالبصر لايجدي إذا عميت البصيرة .
    وعنه عليه السلام : ليست الرؤيه مع الابصار فقد تكذب العيون أهلها , ولايغش العقل من استنصحه .
    وعنه عليه السلام : فقد البصر أهون من فقدان البصيرة.
    من هوصاحب البصيرة عن الامام علي عليه السلام :
    فإنما البصيرمن سمع وتفكر , ونظر فأبصر, وانتفع بالعبر, ثم سلك جدداً واضحة يتجنب فيه الصرعة في المهاوي )
    أي بعد حصول العلم لديه وفهمه لما رآه وسمعه فإنه يعمل بما علم ويختار الطريق الواضحة في سيره ويتجنب الطرق المظلمة أي لايتبع هواه فيهوى لأن إتباع الهوى يردي.
    وعنه عليه السلام : أبصر الناس من أبصر عيوبه , وأقلع عن ذنوبه .
    وهذا أفعل تفضيل من الإبصار يعني إذا قسمنا أهل البصيرة إلى مراتب فإن أفضلهم هو من يبصر عيوبه ويقلع عن ذنوبه .
    أنواع العيون لدى الانسان
    1- البصر : هو العين الظاهرة وهي إحدى الحواس الخمسة الظاهرة التي يتحسس من خلالها الانسان ما حوله من العالم الخارجي وهي متصلة بالنفس الحيوانية أي لها دخل في بقاء ونمو الحياة الحيوانية لدى الانسان.
    2- البصيرة وهي عيون العقل ومن خلال ما يريد على الإنسان من مشاهدات أو مسموعات أو مشمومات أو ملموسات أو مذوقات فإن بصيرة العقل ترى عمق هذه الأشياء بالتحليل والتدقيق فترى ما لم تدركه الحواس من خلفيات هذه المحسوسات وأصولها وغايتها فتكون مدركات يحتفظ بها العقل فيقوم بالتوجيه على أساس ما استنبط منها من عبر .
    3. عين الروح : وهي التي تعاين الحق عياناً محضاً, ومعاينتها تسمى الكشف والشهود وهي لاتتسنى لكل أحد ,
    بل تحصل بعد إن يعتبر الإنسان ببصيرته ويتعرف الطريق ويسلكه بالرياضة والمجاهدة فإذا أفنى نفسه في ذات الحق تعالى , صفى نفسه من الشوائب , وحصل له التجرد التام عندها يجلوا نظر الروح فتبصربعينها نور العظمة , وتشاهد بها العزّة وتجذب القلوب إلى فناء الحضرة .

    والحمد الله على نعمة الله علينا







  2. #2
    عضو متميز
    الصورة الرمزية زهراء زميزم
    الحالة : زهراء زميزم غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 4477
    تاريخ التسجيل : 26-05-2012
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    العمر: 19
    المشاركات : 986
    التقييم : 10
    معدل تقييم المستوى : 7
    Array







المواضيع المتشابهه

  1. مفهوم الشرك في القران الكريم
    بواسطة فاطمة عبو في المنتدى تفسير القران
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 16-07-2016, 01:30 AM
  2. مفهوم الإحسان في القران الكريم
    بواسطة فاطمة عبو في المنتدى تفسير القران
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 22-08-2013, 09:31 PM
  3. مفهوم الخشوع في القرآن الكريم
    بواسطة فاطمة عبو في المنتدى تفسير القران
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 20-07-2013, 02:27 PM
  4. مفهوم الغلو في القران الكريم
    بواسطة فاطمة عبو في المنتدى تفسير القران
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 20-07-2013, 02:22 PM
  5. مفهوم الذكر في القران الكريم
    بواسطة فاطمة عبو في المنتدى تفسير القران
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 07-07-2013, 11:17 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •