آخر المشاركات

الثالث عشر من جمادى الاخرة ذكرى وفاة السيدة الجليلة أم البنين » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: فضة __ المرجعية العليا تدعو لعدم اليأس وتؤكد على ان التغيير لقائد ومنهج » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ المراة المظلومة » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ قصة واقعية تسبب باسلام مسيحي » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ دورات احترافية ف صيانه الكمبيوتر وشاشات l.c.d والطابعات » الكاتب: رامى رامى » آخر مشاركة: رامى رامى __ قصة شقيق و الامام موسى بن جعفر الكاظم عليه السلام » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ احكام العلاقة بين المؤمنين » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ معنى التقليد » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ قصيدة بحق فاطمة الزهراء // بقية الله هلا قمت تثأر؟ » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ وصية الزهراء الى الامام علي » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: فضة __ تسبيح فاطمة الزهراء في اليوم الثالث من الشهر » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ الخوف وأثره على الابداع » الكاتب: الامين الحسيني » آخر مشاركة: الامين الحسيني __ قصة من اخلاق المقدس الأردبيلي » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: المراقب العام __ القران الكريم راس السعادة » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ داووا مرضاكم بالصدقة » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ ماذا يعني السيد عادل العلوي بعبارة علمه اكثر من عقله » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: المراقب العام __ عيد الحب المنشأ والتأسيس » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ اسعد الله صباحكم » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: المراقب العام __ دعاء العهد » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: المراقب العام __ تساقط ذنوب الشيعة » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ حديث شريف كفاره الكيل والوزن » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: فضة __ فاطمة الزهراء يوم القيامة » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ رضا الله من رضاهما » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __ اعلان افتتاح حلقة جديدة » الكاتب: الامين الحسيني » آخر مشاركة: الامين الحسيني __ اعمال يوم الاحد من كل اسبوع " دعاء يوم الاحد" صلاة يوم الاحد " زيارات يوم الاحد » الكاتب: سيد احمد الغالبي » آخر مشاركة: سيد احمد الغالبي __
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: واقعة الطف الثانية

  1. #1
    عضو متميز
    الصورة الرمزية خادمة ام العباس
    الحالة : خادمة ام العباس غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 472
    تاريخ التسجيل : 27-03-2012
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 729
    التقييم : 10
    معدل تقييم المستوى : 6
    Array

    واقعة الطف الثانية


    واقعة الطف الثانية


    وتعرف بحادثة الطف الثانية ، لأنها من أهم الحوادث التي أثارت الاستنكار البغيض في نفس كل إنسان ، وتركت في العالم الإسلامي الألم الممض ، وكانت موضع دراسة الكثير من المؤرخين .
    جاء في كتاب (الدر المنثور) المخطوط ما هذا نصه : ان في سنة 1216 هـ كان فيها مجيء سعود الوهابي إلى العراق وأخذ بلد الحسين عليه السلام وكان دخوله إلى كربلاء ليلة 18 ذي الحجة ليلة الغدير وأباد أهلها قتلاً وسبياً ، وكان عدد من قتل من أهل كربلاء ( 4500 ) رجل وانتهبت جميع ما فيها وكسر شباك قبر الحسين عليه السلام وكذا قبور الشهداء . ولم يكن استيلاؤه على جميع ما فيها بل كان استيلاؤه على ما كان دور قبر الحسين عليه السلام والنهب والقتل كان في تلك الأمكنة ولم يبلغ جيشه إلى ناحية قبر العباس عليه السلام وارتحل منها وكان أكثر أهلها في النجف .
    ونقل عن السيد جواد العاملي في كتابه ( مفتاح الكرامة ) : في سنة 1223 هـ جاء الخارجي سعود في جمادى الأخرة فأتانا ليلاً فرآنا على حذر قد أحطنا بالسور ثم قضى إلى مشهد الحسين على حين غفلة نهاراً فحاصرهم حصاراً شديداً فثبتوا له خلف السور وقتل منهم وقتلوا منه ورجع خائباً .
    انتشر خبر اقتراب الوهابيين من كربلاء في عشية اليوم الثاني من نيسان عندما كان معظم سكان البلدة في النجف يقومون بالزيارة فسارع من بقي في المدينة لأغلاق الأبواب ، غير أن الوهابيين وقد قدروا بستمائة هجان وأربعمائة فارس نزلوا فنصبوا خيامهم وقسموا قوتهم إلى ثلاثة أقسام ، ومن ظل أحد الخانات هاجموا أقرب باب من أبواب البلد فتمكنوا من فتحه عسفاً ، ودخلوا البلدة فدهش السكان وأصبحوا يفرون على غير هدى بل كيفما شاء خوفهم . اما الوهابيون الخشن فقد شقوا طريقهم إلى الأضرحة المقدسة وأخذوا يخربونها فاقتلعت القضب المعدنية والسياج ثم المرايا الجسيمة ونهبت النفائس والحاجات الثمينة من هدايا الباشوات وأمراء وملوك الفرس ، وكذلك سلبت زخارف الجدران وقلع ذهب السقوف وأخذت الشمعدانات والسجاد الفاخر والمعلقات الثمينة والأبواب المرصعة وقتل زيادة على هذه الأفاعيل قرابة خمسين شخصاً بالقرب من الضريح وخمسمائة أيضاً خارج الضريح من الصحن . أما البلدة نفسها فقد عاث الغزاة المتوحشون فيها فساداً وتخريباً وقتلوا من دون رحمة جميع من صادفوه كما سرقوا كل دار ، ولم يرحموا الشيخ ولا الطفل لم يحترموا النساء ولا الرجال فلم يسلم الكل من وحشيتهم ولا من أسرهم ، ولقد قدر بعظهم عدد القتلى بألف نسمة ، وقدر الآخرون خمسة أضعاف ذلك .






  2. #2
    طالبة
    الحالة :

    ﺳﻄﻮﺭ ﻧﺎﻟﺖ ﺍﻹﻋﺠﺎﺏ ﺑﺮﻗﻲهذاالطرح
    ﻭﻫﺬﺍ ﺳَّــﺮ ﺇﺑﺪﺍﻋﻚ ﻭﺫﺍﺋﻘﺘﻚالمميزة






ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •