بسم الله الرحمن الرحيم
والحمد لله ربالعاللمين وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حينما يراجع القارئ صحاح اهل السنة وماسنيدهم المعتبرة يجد فيها التناقضات الواضحة والاختلاف العجيب فترى نفس الشي الواحد مرة يثبتونه بحديث صحيح ومرة ينفونه بالمرة ...
ويبقى الشك حول صدور مثل هكذا روايات عن رسول الله (صلى الله عليه واله) هل فعلاً صدرت ام انها لفقت عليه من وعاظ السلاطين
وباليقين لو رجعنا الى القران الكريم فسوف نخرج بشهادة الله للرسول الاعظم (صلى الله عليه واله ) بانه كل اقواله وافعاله من عند الله ولايوجد فيها اي اختلاف على الاطلاق بدليل قوله تعالى {
وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلافًا كَثِيرًا} ولان جميع اقواله هي بوحي من عند الله تعالى .




بعد هذه المقدمة تعالوا الى صحاح اهل السنة وانظروا كيف يكون التناقض والاختلاف فيما بينها :


روي البخاري في صحيحه / كتاب الوضوء / باب البول قائما وقاعدا رقم الحديث 222.



يقول حدثنا آدم قال حدثنا شعبة عن الأعمش عن أبي وائل عن حذيفة قال أتى النبي صلى الله عليه وسلم سباطة قوم فبال قائما ثم دعا بماء فجئته بماء فتوضأ .


فهذا الحديث صريح بان النبي بال واقفاً كما رواه البخاري ومسلم ايضا .

تعالوا الى الحديث الثاني وانظروا ماذا تقول عائشة في بول النبي واقفاً كما في صحيح النسائي



قال: عن عائشة انها قالت :من حدثكم ، أن رسول الله : بال قائما ، فلا تصدقوه، ما كان يبول إلا جالسا
الراوي: عائشة المحدث: الألباني
المصدر: صحيح النسائي
الصفحة أو الرقم: 29
خلاصة الدرجة: صحيح

وهنا السؤال وهو ان البخاري في صحيحة يقول ان النبي بال واقفاً !!
وعائشة تنفي بوله واقفاً كما في صحيح النسائي والرواية صحيحة كما يقول الالباني
فاحترنا بين الامرين هل نكذب البخاري كما تقول عائشة, ام نكذب عائشة ونصدق البخاري !!!.
ولماذا هذا التناقض في صحاحكم يا اهل السنة ؟
الا يدل هذا التناقض على وجود حكمة وتحقيق وعد من الرسول الاعظم (صلى الله عليه واله)
حينما اخبر بضلال كل من لم يتمسك بالثقلين وهما كتاب الله وعترتي اهل بيتي .