آخر المشاركات

" المؤمن والمطالعة ".. ج6 من سلسلة كيف يقضي الشاب المؤمن وقتا ممتعا » الكاتب: امير العامري » آخر مشاركة: امير العامري __ " المؤمن والسفر".. ج5 من سلسلة كيف يقضي الشاب المؤمن وقتا ممتعا » الكاتب: امير العامري » آخر مشاركة: الكعبي __ الف مرحى بعودة المشرف عظيم الشأن_سيدعلاء العوادي_ » الكاتب: طالبة » آخر مشاركة: طالبة __ HADITH L'IMAM ALI<as> est le VICAIRE D'ALLAH 5ep » الكاتب: الشيخ شمسون » آخر مشاركة: الشيخ شمسون __ "المؤمن والرياضة " ج4 من سلسة كيف يقضي الشاب المؤمن وقتا ممتعا » الكاتب: امير العامري » آخر مشاركة: امير العامري __ " الدعابة " ج3 من سلسلة كيف يقضي الشاب المؤمن وقتا ممتعا » الكاتب: امير العامري » آخر مشاركة: امير العامري __ (ضرورة الترويح ) ج2 سلسلة كبف يقضي المؤمن وقتا ممتعا » الكاتب: امير العامري » آخر مشاركة: امير العامري __ (اهمية الشباب ) ج1 سلسلة كيف يقضي المؤمن وقتا ممتعا... » الكاتب: امير العامري » آخر مشاركة: امير العامري __ حكايات جدو كاظم/ سر الرمانة المنقوشة ج2 » الكاتب: عباس اللاوندي » آخر مشاركة: عباس اللاوندي __ علم الرجال في الشرع المقدس: » الكاتب: السيد العرداوي » آخر مشاركة: السيد العرداوي __ آيۂ تبديل کي شان نزول » الكاتب: توصيف رضا خان » آخر مشاركة: توصيف رضا خان __ حضرت امام رضاعليہ السلام سے معاشرتي زندگي پر مبني احاديث » الكاتب: توصيف رضا خان » آخر مشاركة: توصيف رضا خان __ دكتور مهاتير محمد و دكتور طارق سويدان لاول مرة » الكاتب: أبو عبد الله وائل » آخر مشاركة: أبو عبد الله وائل __ دكتور مهاتير محمد و دكتور طارق سويدان لاول مرة » الكاتب: أبو عبد الله وائل » آخر مشاركة: أبو عبد الله وائل __ برنامج التخطيط الإستراتيجي مع الدكتور مهاتير محمد » الكاتب: أبو عبد الله وائل » آخر مشاركة: أبو عبد الله وائل __ برنامج التخطيط الإستراتيجي مع الدكتور مهاتير محمد » الكاتب: أبو عبد الله وائل » آخر مشاركة: أبو عبد الله وائل __ برنامج التخطيط الإستراتيجي في كوالالمبور » الكاتب: أبو عبد الله وائل » آخر مشاركة: أبو عبد الله وائل __ برنامج التخطيط الإستراتيجي دكتور مهاتير محمد » الكاتب: أبو عبد الله وائل » آخر مشاركة: أبو عبد الله وائل __ دورة التخطيط الإستراتيجي في كوالالمبور د. مهاتير محمد » الكاتب: أبو عبد الله وائل » آخر مشاركة: أبو عبد الله وائل __ دورة التخطيط الإستراتيجي في كوالالمبور د. مهاتير محمد » الكاتب: أبو عبد الله وائل » آخر مشاركة: أبو عبد الله وائل __ دورة التخطيط الإستراتيجي في كوالالمبور » الكاتب: أبو عبد الله وائل » آخر مشاركة: أبو عبد الله وائل __ دورة التخطيط الإستراتيجي في كوالالمبور » الكاتب: أبو عبد الله وائل » آخر مشاركة: أبو عبد الله وائل __ بين المدح والذم بحاديث علماء أهل السنة بأيهما ناخذ (ب2 ح4) الباب الثاني الخاص بعمر » الكاتب: حيدر الاسدي » آخر مشاركة: الكعبي __ انتظار فرج الامام المهدي (عليه السلام) » الكاتب: عاشقة الحوراء » آخر مشاركة: الكعبي __ ؟؟؟؟؟ الفتات الشيعة ؟؟؟؟؟ » الكاتب: فاطمة عبو » آخر مشاركة: فاطمة عبو __
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: مكارم الأخلاق في نظر أهل البيت عليهم السلام

  1. #1
    مشرف قسم الترحيب وقسم المناسبات الاسلامية.
    الصورة الرمزية اية الشكر
    الحالة : اية الشكر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 4473
    تاريخ التسجيل : 26-05-2012
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 3,361
    التقييم : 10
    معدل تقييم المستوى : 6
    Array

    مكارم الأخلاق في نظر أهل البيت عليهم السلام


    مكارم الأخلاق في نظر أهل البيت عليهم السلام

    أولا: الحث على التحلي بمكارم الأخلاق
    اللهم صل على محمد وآل محمد

    مكارم الأخلاق هبة يهديها الله تعالى لخلقه ترتفع بصاحبها إلى الدرجات العليا والمراتب الرفيعة، وهي درع واقية ضد الآثام والدنس فلذا أكثر أهل البيت عليهم السلام من الحث عليها بأنواعه الآتية:

    1ــ عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: «عَلَيكُم بمَكارِمِ الأخْلاقِ، فإنّ اللهَ عزّ وجلّ بَعثَني بها، وإنَّ مِن مَكارِمِ الأخْلاقِ أنْ يَعْفُوَ الرّجُلُ عَمَّنْ ظَلمَهُ، ويُعْطيَ مَن حَرمَهُ، ويَصِلَ مَن قَطعَهُ، وأنْ يَعودَ مَن لا يَعودُهُ». (أمالي الطوسي: ص478، ح1042. ميزان الحكمة: ج3، ص1081 ــ 1082، ح5061).
    2ــ وعنه صلى الله عليه وآله وسلم: «جَعلَ اللهُ سُبحانَهُ مَكارِمَ الأخْلاقِ صِلَةً بَينَهُ وبَينَ عِبادِهِ، فحَسْبُ أحَدِكُم أنْ يَتَمسّكَ بخُلقٍ مُتَّصِلٍ باللهِ». (تنبيه الخواطر: ج2، ص122. ميزان الحكمة: ج3، ص1082، ح5063).
    3ــ وعن أمير المؤمنين عليه السلام: «فَهَبْ أنّهُ لا ثَوابَ يُرجى ولا عِقابَ يُتَّقى، أفَتَزْهَدونَ في مَكارِمِ الأخْلاقِ؟!». (غرر الحكم: 6278. ميزان الحكمة: ج3، ص1081، ح5060).
    4ــ وعن أمير المؤمنين عليه السلام أنه قال: «ثابِروا على اقْتِناءِ المَكارِمِ». (غرر الحكم: 4712. ميزان الحكمة: ج3، ص1079، ح5046).

    ثانيا: ما هي الأخلاق التي يجب التحلي بها
    وهناك الكثير من الأحاديث التي حثت البشرية على التحلي بهذه المكارم التي لا غنى عنها لعاقل متبصر ولا لأمة تنشد الحياة الحقيقية، ولكي يتضح الأمر ويسعى المرء لنيل هذه المكارم لابد من الاطلاع عليها ومعرفتها، فلقد ورد عن الإمام الصادق عليه السلام حديثان جمع فيهما أغلب مكارم الأخلاق وهما كما يلي:
    1ــ قال الإمام الصادق عليه السلام: «إنّ اللهَ تباركَ وتعالى خَصَّ رسولَ اللهِ صلى الله عليه وآله وسلم بمَكارِمِ الأخْلاقِ، فامْتَحِنوا أنفسَكُم؛ فإن كانتْ فِيكُم فاحْمَدوا اللهَ عزّ وجلّ وارغَبوا إلَيهِ في الزّيادَةِ مِنها. فذكَرَها عَشرَةٌ:اليَقينُ، والقَناعَةُ، والصَّبرُ، والشُّكرُ، والحِلْمُ، وحُسنُ الخُلقِ، والسَّخاءُ، والغَيرَةُ، والشَّجاعَةُ، والمُروءَةُ». (أمالي الصدوق: ص184، ح8. ميزان الحكمة: ج3، ص1080، ح5052).
    2ــ وعنه عليه السلام: «المَكاِمُ عَشْرٌ، فإنِ اسْتَطَعْتَ أنْ تكونَ فيكَ فَلْتَكُنْ، فإنّها تَكونُ في الرّجُلِ ولا تكونُ في ولدِهِ، وتكونُ في ولدِهِ ولا تكونُ في أبيهِ، وتكونُ في العَبدِ ولا تكونُ في الحُرِّ: صِدْقُ البَأسِ، وصِدْقُ اللِّسانِ، وأداءُ الأمانَةِ، وصِلَةُ الرَّحِمِ، وإقْراءُ الضَّيفِ، وإطْعامُ السّائلِ، والمُكافأةُ على الصَنائِعِ، والتَّذَمُّمُ للجارِ، والتّذَمُمُ للصاحِبِ، ورأسُهُنَّ الحَياءُ». (الخصال: ص431، ح11).
    وعند التأمل في هذين الحديثين نجد الإمام عليه السلام يحث على رفض الشك باطناً وظاهراً، والرضا بما قسم الله تعالى، والتحلي بعدم الجزع ونبذ الجزع ونبذ الشعور بالملل لاسيما في الطاعات، والعرفان بالجميل ومكافأة المنعم، والتحلي بضبط النفس عند الغضب، والعشرة بالمعروف والتلبس بالآداب الجميلة، والكرم والبذل ابتداءً أو عند السؤال، والحرص على الدين والمعرض والمقدسات، ورد العادي والثبات له، والفتوة والشيمة، وقول الحقيقة، والحفاظ على أمانات الناس وإرجاعها، والتواصل مع القربى، وإكرام الضيف وحسن الجوار، والخجل من الله تعالى ومن الناس عند الإقدام على ما يخدش الحياء.
    كما أن هناك صفات أخرى عدّها الأئمة عليهم السلام من مكارم الأخلاق كالعفو عن الظالم، ومواساة الرجل أخاه في ماله، وذكر الله تعالى كثيرا.

    نصائح هامة للقراء الأعزاء
    1ــ هناك تلازم بين الخلق الحسن والعقل، وبين الخلق السيئ والجهل فلذا نجد أمير المؤمنين عليه السلام يؤكد على ذلك بقوله: «الخُلقُ المَحمودُ مِن ثِمارِ العقلِ، الخُلقُ المَذمومُ مِن ثِمارِ الجَهلِ». (غرر الحكم: 1280 ــ1281. ميزان الحكمة: ج3، ص1072، ح4993).
    2ــ إذا كانت صورة المؤمن جميلة فليحافظ على جمالها بحسن الخلق، يقولون جميلا في الظاهر والباطن كما ورد ذلك في سفينة البحار عن جرير بن عبد الله قال: قالَ لي رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: «إنّكَ امْرءٌ قَد أحْسَنَ اللهُ خَلْقَكَ فأحْسِنْ خُلقَكَ». (سفينة البحار: ج1، ص410. ميزان الحكمة: ج3، ص1073، ح4998).
    3ــ إذا ادعى شخص الإيمان فانظر إلى ما يستند عليه هذا لإيمان فإن كان له خلق حسن فنعم السند وإلا فلا، وهذا أشار إليه الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم: «لَمّا خَلقَ اللهُ تعالى الإيمانَ قالَ: اللّهُمَّ قَوِّني، فَقَوّاهُ بحُسنِ الخُلقِ والسَّخاءِ ولَمّا خَلقَ اللهُ الكُفرَ قالَ: أللّهُمَّ قَوِّني، فَقَوّاهُ بالبُخلِ وسُوءِ الخُلقِ». (المحجّة البيضاء: ج5، ص90. ميزان الحكمة: ج3، ص1072، ح4986).
    4ــ إذا رغبت في ثواب القائمين والصائمين عليك بالخلق الحسن لتنال درجتهم وهذا ما أشار إليه نبي الرحمة صلى الله عليه وآله وسلم: «مَن حَسَّنَ خُلقَهُ بَلّغَهُ اللهُ درَجَةَ الصّائمِ القائمِ». (عيون أخبار الرضا عليه السلام: ج2، ص71، ح328. ميزان الحكمة: ج3، ص1074، ح5009).
    5ــ إذا ضعفت نفسك عن العبادة ولم تتوفر لك مستلزماتها كصحة البدن وعدم الغفلة والنشاط البدني والإقبال القلبي، ليس لك دواء لدائك إلاّ حسن الخلق فلذا اسمع قول سيد المرسلين في ذلك إذ يقول: «إنّ العَبدَ لَيَبلُغُ بحُسنِ خُلقِهِ عَظيمَ دَرَجاتِ الآخِرَةِ وشَرَفَ المَنازِل، وإنَّهُ لَضَعيفُ العِبادَةِ». (المحجّة البيضاء: ج5، ص93. ميزان الحكمة: ج3، ص1074، ح5010).
    6ــ إذا أردت لميزانك أن يكون ثقيلا يوم توضع الموازين عليك بالتحلي بالخلق الحسن، وهذا ما صرح به رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بقوله: «ما مِن شَيءٍ أثقَلُ ما يُوضَعُ في المِيزانِ مِن خُلقٍ حَسنٍ». (ميزان الحكمة: ج3، ص1074، ح5016. بحار الأنوار: ج71، ص383، ح17).






  2. #2
    عضو متألق
    الصورة الرمزية العلوية
    الحالة : العلوية غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2888
    تاريخ التسجيل : 11-05-2012
    الجنسية : العراق
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 1,395
    التقييم : 10
    معدل تقييم المستوى : 4
    Array


    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلِّ على محمد وال محمد
    شكرآ جزيلا {للاخت اية الشكر} على الموضوع الرائع و المميز
    بارك الله فيكم

    ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,






المواضيع المتشابهه

  1. الأخلاق عند النبي وأهل البيت (عليهم السلام)
    بواسطة الحسن الحسيني في المنتدى سيد البشر الرسول الأعظم (صلى الله عليه وآله)
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 16-07-2013, 01:17 PM
  2. الأخلاق والتربية في اقوال اهل البيت عليهم السلام
    بواسطة كريم الجعيفري في المنتدى أطفالنا
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 09-03-2013, 01:55 PM
  3. من مكارم الأخلاق ..........
    بواسطة اية الشكر في المنتدى علم الأخلاق
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 25-02-2013, 02:05 PM
  4. مكارم الأخلاق
    بواسطة عبد الواحد الناصري في المنتدى سيد شباب أهل الجنة الامام الحسن (عليه السلام)
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 19-02-2013, 02:13 PM
  5. مكارم الأخلاق الطبرسي
    بواسطة رياض الشمري في المنتدى المكتبات الالكترونية واخبار التكنلوجيا
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 22-05-2012, 07:22 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •